منتديات الراشدية





أهلا وسهلا بك في منتديـــــــــــــات الراشدية
يرجى منك التعريف بنفسك إن كنت من أعضاء المنتدى الكرام
أو تفضل بالتسجيل لتفيد وتستفيد معنــــــــــــــــــا.



/
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بطاقة البيانات للمواد الغذائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
wahida
--------------------------
--------------------------


انثى عدد الرسائل : 75
العمر : 20
العمل : طالبة
مكان الاقامة : باتنة
تاريخ التسجيل : 25/01/2013

مُساهمةموضوع: بطاقة البيانات للمواد الغذائية    الثلاثاء 5 مارس 2013 - 10:15


بطاقة البيانات للمواد الغذائية


ماهي .. وما هي فوائدها ؟

هي (كل بيان أو إيضاح أو علامة أو مادة وصفية سواءً كانت مصورة أو مكتوبة ، أما مطبوعة أو ملصقة أو محفورة أو متصلة اتصالاً ثابتاً بعبوة المادة الغذائية) كما جاء في المواصفه القياسيه العمانيه رقم 58/1995. وعلى ذلك ا فبطاقة البيانات للمواد الغذائية هي تلك الايضاحات التي من المفروض ان تكون مرفقة بعبوة المادة الغذائية ، مهمتها ان توضح للمستهلك كل ما يتعلق بالمادة الغذائية الموجودة داخل العبوة.

فوائد قراءة بطاقة المواد الغذائية

1 - التعرف على المادة الغذائية:

حتى يمكن التعرف على طبيعة المادة الغذائية الموجودة في العبوة فانه من الضروري أن تحمل البطاقة الاعلامية اسم المادة الغذائية التي تحويها مثل (المايونيز ، حليب طازج ، سمك تونة وما شابه ذلك) . يجب أن يكون اسم المادة الغذائية المعبأة محدداً لطبيعتها الحقيقية ، وبناءً على ذلك فانه ان لم يحدد الاسم المذكور على العبوة طبيعة المادة الغذائية فانه يمكن اعتبار ذلك أحد وسائل الغش التجاري الذي يجب ان يعاقب عليه.

2 - التعرف على محتويات العبوة:

يمكن التعرف على محتويات العبوة بقراءتها في القائمة التي يطلق عليها اسم (قائمة المحتويات أو قائمة المكونات) والتي تشمل جميع مكونات المادة الغذائية الموجودة داخل العبوة ، المرتبة ترتيباً تنازلياً حسب نسبة كل منها وذلك من أجل : أ ـ تجنب الأغذية غير المرغوبة . ب ـ اختيار الطعم المرغوب . ج ـ معرفة المواد الداخلة في تركيب الطعام . د ـ التعرف على المضافات الغذائية الداخلة في تركيب المادة الغذائية .

3 - مقارنة وزن أو حجم المحتويات بالسعر:

فعند شراء الأغذية المعبأة ، وخاصة في حالة وجود أكثر من علامة تجارية لنوع معين من الأغذية ، يمكن مقارنة الاسعار وصافي المحتويات ، بحيث يتم شراء تلك المادة الغذائية التي تحتوي على اكبر كمية وذات سعر معقول ومقبول لميزانية الاسرة ، هذا ان لم تكن العلامة التجارية ضرورية.

4 - معرفة طريقة التحضير:

لم تشترط المواصفات ضرورة بيان طرق تحضير المادة الغذائية المعبأة بالرغم من أهميتها التي يمكن ان نلخصها في نقطتين ، أولهما : ان اتباع التوصيات المذكورة في البطاقة الاعلامية عن طرق تذويب الغذاء المجمد وزمن ودرجة حرارة الطبخ قد تساعد كثيراً في تخفيف نسبة الاصابة بالعديد من الامراض ، وخاصة اذا تمت كتابة هذه البيانات على اسس مخبرية لتبيان قدرتها على التخلص من اكبر عدد من البكتيريا الممرضة التي يمكن ان تتواجد في المادة الغذائية . الثانية : وهو ما يتعلق بالقيمة الغذائية للمادة المعبأة ، فعدم ذكر بيان بطريقة التحضير أو حتى اهمالها ان ذكرت قد يغير كثيراً من القيمة الغذائية للمادة المعبأة ، وخاصة في اغذية الاطفال.

5 - معلومات عن المنطقة القادمة منها:

وذكر هذه المعلومات تفيد المستهلك من جانبين ، الأول : تعطي فكرة واضحة للمستهلك عن بلد المنشأ ومدى رقي هذه الدولة ومستوى التلوث فيها ان كانت ملوثة أو موبوءه ، ومدى التزام الدولة المنتجة بالاشتراطات الاسلامية أو غيرها . الثاني : تساعد هذه المعلومات المستهلك ايضاً في حالة الرغبة في تقديم شكوى على جهة معينة لمخالفتها للأنظمة السائدة في بلد المستهلك.

6 - التعرف على القيمة الغذائية:

وهي قائمة توضح للمستهلك بعض المعلومات التغذوية ، ولكن هذه المعلومات كثيراً ما تكون مظللة أو بالأحرى ناقصة ، فذكر المحتوى الكربوهيدراتي لا يفي بالغرض المطلوب في كثير من الأحيان ، فالكربوهيدرات تشمل أنواع عديدة من المواد الغذائية بالسكريات والنشا وغيرها. هذا بالإضافة إلى وجود نقص كبير في ذكر محتوى الفيتامينات والأملاح المعدنية كالحديد والكالسيوم وغيرها.

7 - تاريخ الصلاحيـة.

وهي الفترة التي يقف فيها النشاط الميكروبي والكيميائي للأغذية أو الفترة التي تعتبر فيها المادة الغذائية قابلة للإستهلاك الآدمي ، والتي يمكن أن تعرف بأنها الفترة الزمنية التي تبدأ من وقت اعداد أو تصنيع أو انتاج أو تعبئة الغذاء حتى وقت عدم صلاحيتها للتسويق أو الاستهلاك الآدمي . وأصبحت الآن هذه الفترة (تاريخ الانتاج والانتهاء) تكتب على غلاف العبوة كما نصت المواصفات . ولكن يبدو أن تحديد فترة الصلاحية بالكيفية المذكورة (تاريخ الانتاج وتاريخ الإنتهاء) يحمل في طياته العديد من المخاطر ، فنمو الكائنات الدقيقة الموجودة في الأغذية وتكاثرها مقرونتان بالكثير من الظروف البيئية المحيطة وربما من أهمها ظروف ودرجة حرارة التخزين

كيف تقرأ البطاقة الاعلامية ؟

يجسد الشكل مثالاً نموذجياً مبسطاً لبطاقة إعلامية مرفقة بمادة غذائية (المايونيز) معبأة ، وذلك لتوضيح أسهل الطرق لقراءتها ، فالشكل يوضح الترتيب والتركيب النموذجي لمحتويات البطاقة التي يمكن قراءتها كالتالي :

1 ـ يمثل اسم المادة الغذائية المعبأة مع بعض من مميزاتها .

2 ـ قائمة المحتويات مرتبة ترتيباً تنازلياً حسب كمية المحتويات .

3 ـ قائمة بالقيمة الغذائية التي يجب ان توضح فيه كمية السعرات الحرارية والبروتين والكربوهيدرات وما شابه ذلك ، حسب وصف المادة الغذائية المعبأة .

4 ـ تاريخ الصلاحية .

5 ـ بعض المعلومات عن طريقة الحفظ .

6 ـ معلومات اضافية عن السعرات الحرارية حسب المادة الغذائية الاصلية .

7 ـ صافي المحتويات ، وحرف (e) كبيرة تعني ان متوسط مجموع الكمية يجب ان تكون مضبوطة حسب الحجم أو الوزن ، ولكن قد تحدث بعض الاختلافات الصغيرة في العبوة الواحدة .

8 ـ اسم وعنوان وبلد المنتج.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بطاقة البيانات للمواد الغذائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراشدية :: منتدى الأسرة :: قسم التغذية والصحة-
انتقل الى: